منــتدى مملــكة آلبنــات
●•۰•♡•۰•●

اهلا وسهلا بك في منــتدى مملــكة آلبنــات


اذا كنت زائرة فانضمي الى اسرتنا الجميلة

وتسجلي..

واذا كنت عضوة معنا فسجلي دخولك و شاركي

تحياتنا لكِ

منــتدى مملــكة آلبنــات .....

منــتدى مملــكة آلبنــات

مرحبـــــاً بكم
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
مرحـــــــــــــــــــــــبا بكم في منتدى مملكة البنات
قــوانيـــننا : ♥️ لـآ نحلل السرقه و اخذ الافكار من منتدآنآ ,, ڪلۂ من مجهودنآ ♥️ يمنع وضع صور مخالفه آلـأسلآمي ♥️ يمنع السب و الشتم لاي عضوة في المنتدى ♥️ يمنع الاشهار باي طريقه

شاطر | 
 

 كيف تحقق احلامكـ

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
المديره الــعامه ♥
avatar

عدد المساهمات : 74
تاريخ التسجيل : 22/06/2012

مُساهمةموضوع: كيف تحقق احلامكـ   الإثنين أكتوبر 08, 2012 11:45 pm

كل شخص لديه أحلامه الخاصة في الحياة، الكل يتمنى أن تحقق العديد من الإنجازات في حياته وأن يصبح شخصا ما، شخصا يرسمه في خياله ، شخصا كبير القدر، غنيا أو عالما أو محترما في أخلاقه، فكلنا نملك أحلاما كثيرة، نحلم أن نكون ناجحين، وكل منا يرى النجاح حسب شخصيته وثقافته، وحتى حسب تربيته ودينه.
رغم كل شيء، ورغم كل الأحلام الكبيرة التي كنا نسعى لتحقيقها، نجد الأحلاما بقيت في الخيال وصارت تبتعد عنا أكثر فأكثر، لنواجه الواقع المرير، ونجد أنفسنا بعد عمر طويل لم نحقق أيا من تلك الأحلام، التي بعد مرور الزمن تصبح اوهاما نضعها على رفوف ماضينا لكي يغطيها التراب.



من المحزن أن نجد أحلامها تحولت إلى أوهام، ونجد حتى الحلم أصبح مستحيلا، من المحزن أن نضع حائطا كبيرا بيننا وبين تطلعاتنا للحياة، والسبب أن الأيام تمضي والكل يخشى على نفسه من الفشل، فيتشبث في الأرض لكي يضمن أقل ما يمكن، ولا يحاول أن يتطلع لمستقبل أحسن، خوفا من أن يخسر ما لديه.

ولكن في الحقيقة، الحياة تكون أفضل عندما نحلم بأن نرتقي بها للأعلى، ونرفع أحلامنا ولا نضع قيودا أمام أنفسنا مهما كنا نخشى الفشل، لابد أن نواجهه، ونحاول ونخطئ مرة واثنين، ونتعلم من أخطائنا لكي نرى ولادة أحلام ظنناها مستحيلة، وفي الحقيقة كانت في المتناول، ولم تكن تحتاج غير المحاولة.
عندما تكون في طريقك لتحقيق أحلامك، تخيل لو أنك مصاب في يدك ولا تستطيع حتى تغيير ملابسك، بسبب يدك المصابة، وفي نفس الوقت ليس لديك مقابلة هامة تحدد مصيرك، هل تستسلم لوجع يديك؟ هل تضيع فرصة عمرك لوجع سيبقى يوما أو أسبوعا أو حتى شهرا وسيزول، لكي تفرط في لحظة ستدوم كل حياتك؟


أي شخص عاقل سينسى وجعه ويغير ملابسه، ويخرج لأجل لقائه الهام.
هكذا بالضبط يكون تحقيق أحلامك، تجد نفسك مكبلا بقيود كثيرة، أغلبها يكون سهلا ولا يحتاج غير خطوة لتجوازه، ولكنك تفرط في أحلامك خوفا من وجع سينتهي قريبا، لتفرط في حلم كان سيدوم طويلا.
ما يجعل كل الناس لا يضعون أهدافا لحياتهم، ولا يحلمكون ولا يحاولون تحقيق أهدافهم هو كلمة واحدة، وهي المستحيل، فكلما فكرو في أمر ما يضعون العراقيل أمام أنفسهم ويقولون أن الأمر مستحيل، وأن لا أحد يمكنه تحقيقه، فكيف لشخص أن ينجح دون أن يجرب، حتى وإن فشل سيتعلم الكثير، وحتى إن استسلم بعد الفشل، سيكون كل ما يحتاجه هو بعض الشجاعة لكي يبدأ من جديد ويكمل التحدي ويحاول النجاح مرة أخرى.
ولكن تخيل أن الجميع يرى كل شيء مستحيل، لو أن أديسون قال أنه من المستحيل إختراع آلة مسجلة، هل كان سيكون هناك أي آلة مسجلة ؟ هل كنت ستسمع اليوم شرائطك التي تسمعها كل يوم؟
لو أن الجميع ظل يقول بأن الحلم مستحيل تحقيقه، لن تجد أي شيء تحقق في هذا العالم، وقد نكون اليوم لا نزال نسكن في الكهوف، ونأكل من الغابة. الحياة هي خطوة للتغير شئت أم أبيت ستتغير، إما أن تؤمن بنفسك وتسير للأمام، أو تقول أنه مستحيل وتعود للخلف، لا يمكن أن تبقى مكانك لأن من وراءك سيسبقوك.

كثير من الناس يحلمون كثيرا، ولكن لا يقومون بأي خطوة لتحقيق أحلامهم، فتبقى الأحلام أحلاما، ويفقدون الأمل ويحبطون. فالشخص عندما يكبل أحلامه بشكوكه الخاصة ويضع العراقيل أمام نفسه، فمن المستحيل أن يحقق أحلامه، ولن يستطيع التغلب على واقع يراه ويحس بأنه غير ملائم، إذا جعل أحلامه كبيرة جدا ولم يبدأ في المحاولة، سيجد نفسه يصطدم بالمستحيل. كنت قرأت مرة أن الشخص لكي يحقق أحلامه عليه أن يضعها بين يديه ويتحكم فيها بنفسه، ولا يجعلها تطير بعيدا ويتركها تتحكم فيه. أو يتتكر الآخرين يتحكمون فيه وفي أحلامه.

الكل يعلم أنه لا يمكن تحقيق الهدف ولا يمكن النجاح دون المحاولة، وعلى قدر تعبك تكون النتيجة، تخيل نفسك تتكلم مع شخص من الماضي، وتقول له بأن بالإمكان التكلم مع أي شخص في العالم ومشاهدته مباشرة، كيف ستكون ردة فعله، غالبا إما سيضحك وينعتك بالمجنون، أو سينظر إليك باحتقار ويتركك في صمت. لأنه فعلا كل ما تحقق لم يكن في وقت من الأوقات ممكنا، وكان جنونا في نظر الجميع، الفرق بين النجاح والفشل هو الإيمان والعمل، فمهما كانت الفكرة غريبة ومهما كان الحلم مستحيلا تبقى هناك إمكانية لتحقيقه.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://bnootah.ahlamuntada.com
 
كيف تحقق احلامكـ
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منــتدى مملــكة آلبنــات  :: القسم العام-
انتقل الى: